الرئيسية / آخر الاخبار / الفرق بين الذاكرتين RAM و ROM

الفرق بين الذاكرتين RAM و ROM

مشاركة | Share

 

من منا لم يسمع بمصطلحي Ram  أو Rom وخاصة عندما نسأل عن مواصفات حاسب لأحد أصدقاءنا أو عندما نقرر نحن أن نشتري حاسباً جديداً .

اليوم سنتحدث بشكل تفصيلي عن هاتين الذاكرتين وعن وظائفهما ومهامهما

وكذلك الفرق بينهما ( سنتحدث في مقال لاحق عن اهم المواصفات والخصائص التي يجب ان نركز عليها عند شراءنا لحاسب جديد )

بداية سنبدأ بتعريف مفصل لكل ذاكرة منهما :

 

أولا : الذاكرة  ROM 

وهي ذاكرة القراءة فقط واختصار لـكلمة (Read Only Memory)

وهي عبارة عن ذاكرة تخزن فيها البيانات في مصنعها و لا يمكن لمستخدم الحاسب أن يغيره بعد ذلك بل يكتفي بقراءة محتويات هذه الذاكرة .

 

ثانياً : الذاكرة : RAM

وهي ذاكرة الوصول العشوائي واختصار لكـلمة ( Random Access Memory  )

وهي عبارة عن ذاكرة يتم تخزين البيانات فيها ومنها تتم عملية قراءة المعلومات والمعالجة لها . والبيانات الموجودة في هذه الذاكرة تحذف فور إيقاف تشغيل الحاسب أو انقطاع التيار الكهربائي عنه .

 

أبرز نقاط الاختلاف بين الرام والروم : 

 

  • الاستخدام : 

ROM : لا يوجد بالنسبة للمستخدم

RAM : تستخدم ذاكرة الوصول العشوائي كذاكرة رئيسية للمعالج لكي يحفظ فيها البيانات والبرامج التي يعمل عليها الآن

  • الكتابة عليها : 

ROM : غير ممكن

RAM : ممكن

  • القراءة منها بوساطة المستخدم : 

ROM : ممكن

RAM : ممكن

  • السرعة : 

ROM : بطيئ

RAM : سريع

  • الاستعمالات الشائعة وتعرض البيانات للتلف : 

ROM : تخزين برنامج البيوس للوحة الأم تبقى البيانات في الرقاقة لفترة طويلة جداً (لا نهائية تقريباً) ولا يمكن تغييرها في أغلب الأحيان

RAM : مخزن مؤقت (وسريع) للبيانات التي يتعامل معها المعالج أو يتوقع أن يتعامل معها قريباً تمحى البيانات بمجرد إطفاء الحاسب

 

لماذا نحتاج الذاكرة ROM :

1- البيانات المخزنة في الروم دائمة وليست معرضة للتلف بأي شكل بعكس الأشكال الأخرى من التخزين .
2- البيانات المخزنة في الروم لا يمكن تغييرها بالصدفة أو عن طريق فيروس ( مثلاً لا يمكن لفيروس محو المعلومات الموجودة على قرص CD-ROM ) .
3- المعلومات المخزنة في الروم تتوفر لأجهزة الحاسب في جميع الأوقات ( رقاقة البيوس مثال جيد )

 

أنواع الذاكرة ROM : 

1- الروم التقليدي (ROM) : وهو لا يمكن تغيير محتوياته بمجرد خروجه من المصنع ويستعمل للأشياء التي لن تتغير أبداً بعد خروجها من المصنع ، إن أكبر مثال على ذلك الأقراص المدمجة (CD-ROM) ، حيث لا يمكن الكتابة عليه أو تغيير البيانات المكتوبة فيه .

2- الروم القابل للكتابة (P-ROM) : وهو مماثل للنوع الأول ولكن عملية الكتابة عليه يمكن أن تتم بواسطة المستخدم العادي ( مثلي ومثلك ) ويستعمل هذا النوع عادة في الشركات لكتابة بيانات جديدة كل فترة من الزمن وتوزيعها على كافة أرجاء الشركة .

3- الروم القابل للكتابة وإعادة الكتابة (EP-ROM) : وهو مماثل للسابق باستثناء أنه يمكن إعادة الكتابة عليه مرات عديدة بواسطة المستخدم وأقرب مثال على ذلك الأقراص المدمجة القابلة لإعادة الكتابة والمسماة CD-RW .

4- الروم القابل لإعادة الكتابة برمجياً (EEP-ROM): وهو نوع من الروم يمكن تغيير محتوياته بواسطة برنامج خاص ( وليس باستخدام آلات خاصة ) وهو يستخدم لتخزين نظام البيوس على اللوحة الأم ، ويسمى ” flash BIOS ” ، أي أن رقاقة البيوس من هذا النوع يمكن تغيير محتوياتها بواسطة برنامج خاص عادة ما يكون مرفق مع اللوحة الأم .

 

 

 

مشاركة | Share

شاهد أيضاً

رويال باس مجاني ببجي موبايل شرح بالصور خطوة بخطوة

رويال باس مجاني ببجي موبايل شرح بالصور خطوة بخطوة

رويال باس مجاني ببجي موبايل شرح بالصور خطوة بخطوة رويال باس مجاني ببجي موبايل شرح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *